هل يؤثر الصوم على مناعتنا؟

يتفق الجميع معي اذا قلت أن الله لم يفرض علينا الصوم ليحرمنا من الأكل و الشرب و المباحات، بل لفائدة عظيمة من وراء حرمان الجسم من الملذات لغرض تصفيته من مختلف السموم.
أجريت العديد من الدراسات و البحوث حول تأثير الصوم في مختلف البلدان و على الصائمين خاصة في الشهر الفضيل “شهر رمضان”، و استخلصت جميعها أن للصوم فوائد عديدة على جسم الانسان التي قد يجهلها الكثيرون نذكر أغلبها في هذا المقال.
خفض الوزن:
الصوم يختلف عن الحميات الغذائية، فالصوم خلال ساعات النهار بشكل منتظم تتخلص أجسامهم من الوزن الزائد، فخلال الصوم يتأقل الجسم و يقوم بتفكيك الدهون و السكريات المخزنة من أجل الحصول على طاقة إضافية خلال ممارسة النشاطات اليومية الاعتيادية و بالتالي يتم خفض الوزن بطريقة آمنة.
تعزيز و تقوية المناعة: 
اكتشف الباحثون أن الصوم لا يخفض الوزن فقط، بل يرفع من أداء جهاز المناعة  بشكل كبير، فقد أجرى العالم الأمريكي مارك ماتسون دراسة أظهرت أن الصوم ينشط عمل الجهاز المناعي و قدرة الجسم على استعادة الخلايا التالفة.
فالنظام الغذائي المصاحب للصوم يخفض من نسبة الكوليسترول مما يخفض نسبة الاصابة ببعض الأمراض، و يؤدي الى رفع مستوى الطاقة و متوسط العمر المتوقع.
فالصيام هو الاستراتيجية الأكثر كفاءة لخفض مستويات الأنسولين فيقول الطبيب ‘فونغ’
أن : “جميع الأطعمة ترفع الأنسولين وبالتالي فإن الطريقة الأكثر فعالية للحد
من الأنسولين هو تجنب جميع الأطعمة
“.
إضافة إلى زيادة الأدرينالين، وزيادة هرمون النمو ما يساعد الحفاظ على العضلات
والأنسجة العظمية، وانخفاض الالتهاب العضلي كما تحسين الذاكرة
.
الصوم يعزز التفكير:
الصيام قبل كل شيء هو تطهير للروح والجسم، وكثيرون حول العالم يصومون لدوافع
دينية، 
كثير من الذين يصومون يشعرون بتحسن كبير في وظائفهم الذهنية ووضوح في
التفكير، حيث إن الجسم يبدأ بتوفير بعض الطاقة التي كانت تصرف في الهضم، ونتيجة
لهذا التحول يشعر الإنسان بأن جسمه خفيف وأكثر نشاطا، ويصبح نومه أفضل.


ضع أهدافا لصومك:
قبل البدء بالصوم يجب وضع أهداف واضحة، ومن المعروف أن الكثيرين يصومون بدافع
ديني وروحي لأن هذه الممارسة تطهر الجسم والروح، ولكن يجب إلى جانب ذلك وضع بعض
الأهداف الصحية لأن هذه الممارسة إذا تمت بالشكل الصحيح فإنها تعزز صحة الجسم
والعقل، وبالتالي تظهر لدى الإنسان العديد من الأفكار الإيجابية، ويصبح أكثر
إقبالا على التصرف بلطف وإظهار الاهتمام والشكر وتجنب العصبية.
%d مدونون معجبون بهذه: